الحزب يبارك عملية جلبوع: تحطيم لصورة ومعنويّات جيش العدوّ والمستوطنين

يبارك الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ العمليّة البطولية لثلّة من الأسرى المقاومين التّاريخيّين بالفرار الكبير من معتقل «جلبوع»، بما يذكّرنا بعملية الفرار الكبير من معتقل أنصار في جنوب لبنان والّتي أسّست لهزيمة الاحتلال وطرده.
إنّ خرق كل الإجراءات الصّهيونيّة المشدّدة لمنع عمليّات الفرار من سجن «جلبوع» الّذي يعتبره الاحتلال حصنًا حصينًا، لهو دليلٌ على قدرة العقل المبدع في شعبنا وصناعة الإرادة على تحقيق المعجزات وتحطيم صورة ومعنويّات جيش العدوّ ومستوطنيه.
يحيِّي الحزب أبطال العمليّة، الّذين أفرحوا قلوب أبناء شعبنا والملايين من الأحرار في العالم، وأظهروا عزّة النّفس في هذه الأمّة، لقد أثبت الأبطال الميامين من جديد أنّ الرّوح الأصيلة الفدائيّة في أمّتنا لا تهزم، وأنّ الظّلم مهما تمادى فإنّنا ملاقون أعظم انتظار لأعظم صبر في التّاريخ.
ويدعو الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ شعبنا في فلسطين وأبناء أمّتنا في كلّ مكان إلى التّكاتف لحماية إنجازات المقاومة وتضحيات أبطالنا وجرحانا وشهدائنا في مختلف المدن والقرى الفلسطينيّة، الّذين ينتزعون الحرّيّة من المحتلّ ولا يستجدوها.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير