توضيح من الحزب السوري القومي الاجتماعي

صدر عن الحزب السوري القومي الاجتماعي البيان التالي:

تناقلت بعض وسائل الاعلام معلومات غير دقيقة حول قيام مجموعة من الحزب السوري القومي الاجتماعي بالدخول عنوةً إلى مكاتب جريدة البناء، التابعة أصلاً للحزب. يهمّ الحزب إيضاح ما يلي:

  • إن المكاتب المشار إليها، هي مكتب حزبي كان سبق للنائب السابق أسعد حردان أن قام بالاستيلاء عليه عشية خسارته في الانتخابات الداخلية في 13 أيلول 2020، متخذاً منه مركزاً رئيسياً لإدارة المجموعة التي يرأسها، وأدار منه معركته الانتخابية في أيار 2022، وتشغل جريدة البناء “اسميا” جزءاً من المكتب، وهي تصدر من خارجه.
  • ليل الثلاثاء – الأربعاء، قاد حردان مجموعات من الملثمين من غير القوميين، حيث قاموا باحتلال مكاتب الحزب في بولونيا وضهور الشوير وبيت شباب في المتن الشمالي.
  • مرة جديدة، يؤكد الحزب على حفظ دماء القوميين وعدم السماح بتكرار أي تجربة من الماضي اعتاد عليها حردان.
  • لا شيء سيثني الحزب السوري القومي الاجتماعي عن القيام بواجبه والعمل لمصلحة شعبنا في ظل الأوضاع الخطيرة التي تمرّ بها بلادنا، وهو ماضٍ بعمله بعدما طوى صفحة الأنانية الفردية وعقلية السلطة النفعية، لاصلاح ما أفسدته عقود من انخراط بعض قيادته في النظام اللبناني، وليلعب دوره الفعلي في ساح الجهاد.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى