دائرة الأطباء في الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ: لمقاطعة الانتخابات النّقابيّة

استحقاق نقابيّ جديد يدهم الأطبّاء في وقت يصارعون فيه من أجل البقاء وسط غيابٍ تامّ للنّقابة ولوازرة الصّحّة عن شؤونهم ومعاناتهم.

وأمام استحالة التّغيير في ظلّ نظامٍ انتخابيٍّ متخلّف يسيطر عليه الاصطفافات الطّائفيّة للأحزاب، ويحوّل الانتخابات إلى منبر لتصفية الحسابات الحزبيّة، بعيداً عن مصلحة الطبيب، وبعد تجاهل المطالب المتكرّرة لاعتماد قانون انتخاب على أساس النّسبيّة، يتيح اختيار الأطبّاء على أساس البرنامج وليس على أساس الانتماء الحزبيّ أو الطّائفيّ.

أمام كلّ هذا، يعلن الأطبّاء القوميّون الاجتماعيّون عن مقاطعة الانتخابات النّقابيّة المقبلة، داعين القوى الفاعلة إلى الضّغط لتعديل النّظام الانتخابيّ بما يسمح للخروج من الانقسامات الحادّة الّتي تعطّل عمل النّقابة، والالتفات إلى مصلحة الطّبيب والمساهمة في رسم سياسة صحّيّة تمنح المواطن الحدّ الأدنى من حقوقه في الطّبابة والاستشفاء.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى