منفّذيّة حاصبيّا: المنطقة الّتي انطلقت منها جبهة المقاومة الوطنيّة لن تكون إلّا حاضنة منيعة للمقاومة


أصدرت منفّذيذة حاصبيّا في الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ البيان التّالي:
تبارك منفّذيّة حاصبيّا في الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ عمليّة إطلاق الصّواريخ على أهداف للعدوّ في الدّاخل المحتلّ ردًا على تماديه في القصف على الأمنين والمناطق الحرجيّة مسببًا خسائر فادحة في الأرزاق والبيئة الطّبيعيّة.
إنّ إسقاط أمن الجليل وإطلاق جبهة المقاومة الوطنيّة بدأ من حاصبيّا عشيّة 21 تمّوز 1982، وستبقى حاصبيّا وكلّ قراها شوكة في عين العدوّ، فبلدة شويّا هي بلدة الشّهداء وما حصل من سوء تفاهم لا يعبّر عن حقيقة موقف أهالي القرية.
إنّ القوميّين الاجتماعيّين في حاصبيّا وفي بلدة شويّا يؤكّدون على جهوزيّتهم للقيام بدورهم في مواجهة العدوّ الاسرئيليّ ومنعه من تنفيذ مخطّطاته التّقسيميّة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير