الحزب السوري القومي الاجتماعي: عملية القدس هي نموذج عن خيار شعبنا وبريطانيا متواطئة ضد فلسطين منذ بلفور

يحيّ الحزب السوري القومي الاجتماعي منفذ عملية القدس الشهيد البطل فادي أبو شخيدم، والتي تأتي بعد يومين من عمليّة الشهيد الشاب عمر أبو عصب، ما يؤكد انخراط شعبنا في المواجهة المفتوحة مع العدوّ بكل فئاته العمرية وعلى مساحة فلسطين المحتلّة.
كما يدين الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ قرار بريطانيا إدراج حركة حماس على قائمة الإرهاب، ويعتبر هذا القرار دعماً إضافيّاً للاحتلال العنصري الاقتلاعي المدعوم عسكريّاً وسياسيّاً من بريطانيا منذ إعلان بلفور وإنشاء الدّولة اليهوديّة الزّائلة. وما دعم بريطانيا لبعض الحركات المقرّبة من تنظيم الإخوان المسلمين، ووضع عقوبات في المقابل على حركة حماس، سوى ترجمة لسياسة الكيل بمكيالين وتأكيد معيار الموقف البريطاني من الحركات السياسية، على أساس الموقف من الاحتلال.
إن الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ يرفض القرار الصّادر عن إحدى حكومات النفاق الدولي والاستعمار، والتي يتّخذ العدوّ من أراضيها مقراً لصادراته العسكريّة ولكبرى شركات صناعة الأسلحة، كي تواصل الدّولة اليهوديّة هجومها على شعبنا في فلسطين وقتله وتدمير بيوته من دون أيّ عواقب من مجلس الأمن والمحكمة الجنائيّة الدّوليّة.
كما يؤكّد الحزب دعمه لكلّ حركات المقاومة في فلسطين، ويدعو شعبنا في أوروبة والغرب لوقفات احتجاجيّة لرفض انحياز بريطانيا للإرهاب الّذي تمارسه الدّولة اليهوديّة على شعبنا.
ويعلن الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ دعمه الثّابت وفي كلّ الظّروف لخيار الكفاح المسلّح، السّبيل الوحيد لتحرير الأرض وطرد الاحتلال. كما يؤكد استعداد القوميين الإجتماعيين للقتال على كل الجبهات الجنوبية لاستعادة الحق وكامل التراب.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى