عمدة الثّقافة تقيم ندوة حول أعمال الشّاعر أحمد حافظ

نظمت عمدة الثّقافة والفنون الجميلة في الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ ندوة حول أعمال الشّاعر أحمد حافظ.

حضر النّدوة كل من عميد الثّقافة والفنون الجميلة الرّفيقة فاتن المرّ، عميد الإعلام الرّفيق فراس الشّوفي، عميد التّنميّة المحليّة الرّفيق مكرم غصوب، وكيل عميد العمل والشّؤون الاجتماعيّة الرّفيقة لبنى الحسنيّة، منفّذ عام منفّذيّة المتن الجنوبي الرفيق أحمد البشير ، وعدد من القوميين والأصدقاء.

بدأت النّدوة مع كلمة الشّاعر زيد قطريب، وقد ألقتها غوى الخطيب نيابة عنه لتعذّر حضوره، أوضح فيها هواجس الشّاعر وطبيعة شعره التي تأثرت بسعاده، وأنتجت الشّعر القوميّ الأصيل، مع أنها عانت وجدانياً من الأحوال التي آلت إليها الأمّة.

تحدّثت الصّحافية الدّكتورة رانيا دندش عن الانتماء في شعر حافظ، وعن مجاهرته بقوميّته الاجتماعيّة، عن إيلائه الأهميّة القصوى للمسألة الفلسطينية.

بعدها قدّم وكيل عميد الثّقافة والفنون الجميلة لؤي زيتوني كلمة تطرّق فيها إلى مفهوم الصّراع الذي انطلق من فكر سعاده وبلوره الشّاعر في قصائده، مستعيناً ببعض الثّنائيات التي أوضحت طبيعة الصّراع في شعره، ما دلَ على عمق تأثره بسعاده وبالقضيّة القوميّة.

بعدها قام الشّاعران الشّابان محمد صوّان والدّكتورة لارا ملاّك بإلقاء بعض القصائد من شعر أحمد حافظ، على وقع أنغام الكلارينت من قبل الفنّان طارق بشاشة.

قدّمت النّدوة ناموس عمدة الثّقافة والفنون الجميلة الرّفيقة رنا شماس.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى