منفذية المتن الاعلى: سنواجه سلوك “المناطق المغلقة” والكانتونات

تشجب منفذيّة المتن الأعلى في الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ ما قام به بعض الموتورين والمشبوهين من اعتداءات على الحافلات وركّابها على طريق بيروت ــ دمشق الدّوليّ في عاليه والعباديّة، على خلفيّات طائفيّة ومذهبيّة، في سلوك عدوانيّ يولّد صراعاً أهليّاً في هذا الوقت العصيب.

إنّ ما قام به القوميّون وعدد من الأهالي في منطقة العباديّة، من تدخّل لحماية الآمنين على خطِّ الشّام ودرءِ التّعدّيات عنهم، هو أمرٌ طبيعيّ، فلا يمكن الرّضوخ لأيّ سلوكٍ فتنويّ من أيّ نوعٍ كان.

كما يدين القوميّون الاجتماعيّون أشدّ إدانة الأفعال الّتي قام بها بعض الموتورين المشبوهين مدّعّي تمثيل المقاومة بطرد أحد المواطنين من أبناء منطقة حاصبيا، ومنعه من بيع محصول التّين في أحد مدن الجنوب، على خلفيّاتٍ طائفيّة، في سلوكٍ مقيت وتجييش مشبوه لتشويه صورة المقاومة وإثارة النّعرات بين أبناء الشّعب الواحد.

ويؤكّد الحزب أنّ أيّ اعتداء أو محاولة لتكريس منطق «المناطق المغلقة» والكانتونات الطّائفيّة في أيّ منطقة كانت، هو منطقٌ مرفوض من قبل القوميّين وأبناء شعبنا، وسيواجه بكلّ الوسائل.

يدعو القوميّون الاجتماعيّون أبناء شعبنا إلى التّعقّل وعدم الاستسلام للعصبيّات العمياء والحفاظ على تماسك اللّحمة الوطنيّة للصمود في هذه اللّحظات التّاريخيّة تجاه ما يحاك لبلادنا من مؤامرات داخليّة وخارجيّة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير