منفّذيّة اللّاذقيّة تشيّع الرّفيق عبد الهادي الشّيخ أحمد حبيب

قد تسقط أجسادنا أما نفوسنا فقد فرضت حقيقتها على هذا الوجود ولن تزول. سعاده

شيّعت منفذيّة اللّاذقية في الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ الرّفيق عبد الهادي الشّيخ أحمد حبيب، بمأتمٍ حزبيّ مهيب، إلى مثواه الأخير في مدفن العائلة في قرية بلغونس، بانياس.

الرّفيق الرّاحل من مواليد بانياس عام 1935. انتمى الرفيق عبد الهادي إلى صفوف الحزب عام 1951 وقد تولّى مسؤوليّة ناموس منفذيّة بانياس بين عامَي 1953 و1955.

برحيل الرّفيق عبد الهادي يفقد الحزب أحد رفقائه الملتزمين و العاملين بصدق لنجاح نهضته.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير