منفّذيّة حاصبيّا تحيي ذكرى استشهاد الرّفيق مازن زويهد

أحيت منفّذيّة حاصبيّا في الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ الذّكرى السّنويّة الأولى لاستشهاد الرّفيق مازن زويهد في تفجير/انفجار مرفأ بيروت في ساحة “شهداء الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ” في متّحد حاصبيّا بحضور المنفّذ العامّ الرّفيق ماجد الحمرا، هيئة المنفّذيّة، مسؤولي الوحدات، عائلة الشّهيد وعدد من الرّفقاء والمواطنين.

وألقى ناظر الإذاعة الرّفيق جهاد الشّوفي كلمة نقل فيها تعازي رئيس الحزب الأمين ربيع بنات إلى عائلة الشّهيد الرّاحل، مؤكّدًا أنّ الرّفيق مازن وكلّ شهداء تفجير المرفأ ارتقوا بفعل النّظام الطائفيّ المقيت وتجلّياته وإهماله، وقال إنّ “شهداء فاجعة مرفأ بيروت هم شهود على استهداف واضح لمحو دور مرفأ بيروت والاستعاضة عنه بمرفأ في جنوبنا المحتلّ لصالح عدوّنا”.

وأكّد على ضرورة إحقاق العدالة من خلال تحقيق وطنيّ شفّاف ونزيه، ومحاكمة من يظهره التّحقيق فاعلًا أو متدخِّلًا في هذه الجريمة.

بدوره تحدّث والد الشّهيد الرّفيق رجا زويهد قائلًا “نحن نشأنا ونشّأنا أولادنا في مدرسة نضاليّة قدّمت الأعزّاء في سبيل بلادنا”، ولفت إلى أنّ الرّفيق مازن هو شهيد هذه الأرض، وحزب الأرض الّذي تربّى على مبادئه واعتنقها ومارسها.

وتوجّه الرّفيق المختار أمين زويهد من قيادة الحزب بالشّكر، مستذكرًا مزايا الرّفيق الشّهيد.

بعدها توجّه الحاضرون إلى مدافن البلدة، حيث أُلقيت التّحيّة الحزبيّة على ضريح الرّفيق الشّهيد، ووضع إكليلين من الورد باسم رئيس الحزب ومنفّذيّة حاصبيّا.

ثمّ توجّه المنفّذ العامّ وهيئة المنفّذيّة إلى منزل الرّفيق الرّاحل وتمّ تقديم درع من المنفّذيّة للعائلة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير