منفّذيّة عكّار تحيي ذكرى استشهاد سعاده

أحيت منفّذيّة عكّار في الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ ذكرى يوم الفداء، استشهاد أنطون سعاده بحضور عضو المكتب السّياسيّ في الحزب الأمين ممتاز الجعم، منفّذ عامّ عكّار الأمين علي عزّ الدّين، الأمناء رياض نسيم، محمود الحسن، حبيب سكاف، جورج شدراوي، سعد سكاف، رافق البونجي ونجيبة دياب، هيئة المنفّذيّة، مديري المديريّات، أشبال، زهرات وطلبة وحشد من الرّفقاء والمواطنين، حيث تمّ وضع إكليل من الورد على ضريح شهداء الحزب في متّحد عدبل.

وألقى مدير مديريّة عدبل الرّفيق دياب دياب كلمة أكّد فيها على أنّ الثّامن من تمّوز رسّخ مفهوم الفداء في عقيدتنا القوميّة الاجتماعيّة، وأنّ استشهاد الزّعيم جسّد العطاء والتّضحية في سبيل بلادنا، وقال إنّ “الثّامن من تمّوز افتتح عهدًا جديدًا من البطولة المؤمنة بالحقّ والخير والجمال”.

ورأى دياب أنّ الأزمات المتوالية على بلادنا وشعبنا تُثْبت الحاجة الملحّة لفكر سعاده، فهو السّبيل الوحيد للارتقاء والتّخلّص من التّبعيّة والاحتلال والإقطاع.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير