منفّذ عامّ بعلبك في مهرجان داعم للرئيس الأسد: الشّام عمق المقاومة

أقامت منفّذيّة بعلبك في الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ مهرجانًا في بلدة السّعيدة، تأييدًا لترشّح الدّكتور بشار الأسد إلى ولاية رئاسيّة جديدة، تحت عنوان “الشّام العمق الاستراتيجيّ للمقاومة وقلب الأمّة النّابض”.

وحضر المهرجان عضو المكتب السّياسيّ في الحزب الأمين علي الحاج حسن، منفّذ عامّ بعلبك الرّفيق حسين الحاج حسن، أعضاء هيئة المنفّذيّة، رئيس بلديّة السّعيدة الحاج حيدر الحاج يوسف، ومشايخ عشائر العنزة الفدعان، البقّارة، البو سبيع، الرّوس، البو ضاهر، العلي، المجادمة والوَلدة.

وألقى المنفّذ العامّ كلمة شدّد فيها على تعميم رئيس الحزب الأمين ربيع بنات لدعم ترشّح الرّئيس بشّار الأسد “لاستكمال الدّفاع عن تراب أرضنا السّوريّ في مواجهة مشاريع الإرهاب والاستسلام والخضوع للخارج”، وأكّد أنّ معركة شعبنا اليوم في فلسطين تؤسّس لحقبة جديدة من الصّراع، ساهمت القيادة في الشّام بإرساء مفاعليها عبر الدّعم اللّامحدود للمقاومة في فلسطين، على كافّة الصّعد، فالشّام عمق المقاومة على امتداد بلادنا.

كما ألقى رئيس بلديّة السّعيدة كلمةً شدّد فيها على “أهمّيّة الدّور الّذي لعبته الدّولة السّوريّة، وعلى رأسها الرّئيس الأسد، في مواجهة المخطّطات التّدميريّة الّتي تواجه المنطقة”.

ودعا الشّيخ علاء اللّبّاد شيخ عشيرة البو سبيع السّوريّة، شعبنا الشّاميّ المُقيم في الكيان اللّبنانيّ إلى تلبية نداء الواجب، والتّوجّه إلى السّفارة السّوريّة في اليرزة وانتخاب الرّئيس بشّار الأسد، تأكيدًا على انتصار الشّام على الإرهاب في الحرب الكونيّة الّتي تعرّضت لها.

كما شدّد الشّيخ صالح محمد المنوّر شيخ عشيرة الرّوس على أنّ دعم ترشّح الرّئيس الأسد نابع من قناعة بالمصلحة الوطنيّة لسوريا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير