ناظر إذاعة منفّذيّة ملبورن: فصل الدّين عن الدّولة تشريفٌ للأديان

هـنـالـك فـائـدة اجـتـمـاعـيـّة جـلـيـلـة يـجـنـيـهـا الـشـّعـب الـسّـوريّ كـلّـه مـن جـعـل الأعـيـاد الـدّيـنـيّـة الـمـحـمـّديـّة والـمـسـيـحـيّـة الـكـبـرى أعـيـادًا شـعـبـيّـةً يـوحّـد فـيـهـا الـسـّرور والابـتـهـاج عـواطـف جـمـيـع الـسّـوريـّيـن ويـجـعـلـهـم يـشـعرون بـوحـدتـهـم الـقـومـيـّة والاجـتـمـاعـيـّة. سعاده

قال ناظر إذاعة منفذية ملبورن في الحزب السوري القومي الاجتماعي الأمين حبيب سارة  أمام حشد من رجال الدين والسياسة إنّ فصل الدّين عن الدّولة تشريف للدين، يسمو بالأديان ويبعدها عن المصالح السّياسيّة النّفعيّة، ويصونها من الانزلاق إلى قاعٍ لا يتناسب مع القيم الإنسانيّة الّتي تحملها.

وشرح أنّ المناسبات الدّينيّة هي فرصة لتوحيد الشّعور القوميّ، وإضمحلال العصبيّات المتنافرة والعلاقات السّلبيّة في المجتمع، و أنّ المعتقدات الدّينيّة فلسفة لاهوتيّة تتناول الوجود والخلق، ما يمنع زجّها في آتون الأفكار الدّنيويّة كالسّياسة والقضاء والدّولة، وبفصل هذه المعتقدات عن الأفكار الدّنيويّة، نُضْفي عليها قيمة مضافة، قيمة إسهاما في تكريس الحقّ والخير والجمال لكلّ المجتمع، ما يعزّز وحدته.

وتابع سارة مشددًا على أهمّيّة الخطّة الّتي وضعها أنطون سعاده لمحاربة الحركة الصّهيونيّة المتربّصة بأمّتنا، والّتي تطلّ برأسها اليوم في جميع كيانات الأمّة، ما يحتّم الصّراع من أجل أرضنا وبلادنا وشعبنا، وليس الصّراع من أجل حزب سياسيّ أو شخص أو زعيم، فحربنا حرب حياة وارتقاء، حربنا حرب أمّة لا تقبل القبر مكانًا تحت الشّمس، حربنا حرب توحيد وتكامل في وجه المذهبيّة والعرقيّة والعشائريّة.

جاء ذلك خلال إفطار جماعي أقامته المنفذية بحضور المنفّذ العامّ الأمين سمير الأسمر، وهيئة المنفّذيّة، القائم بأعمال القنصليّة السّوريّة عبدالله الطّويل، الشّيخ عبد الرحمن ملص، الشّيخ علي جابر، ممثّل حزب البعث الرّفيق سليم وردة، ممثّل حركة أمل علي الأمين، ممثّل تيّار المردة نبيل حنّا، ممثّل الحزب الشّيوعيّ اللّبنانيّ عبّاس اللّاذقاني، ممثّلو جمعيّات الجالية السّوريّة في أستراليا.

بدوره ألقى الشّيخ علي جابر كلمة، نوّه فيها بجهود منفّذيّة ملبورن، معايدًا الحاضرين وأبناء الجالية بعيد القيامة حسب التّقويم الشّرقيّ وعيد الفطر.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير