الحزب السوري القومي الاجتماعي: تحيّة لشعبنا المنتفض في الأردن ضد التطبيع والاستسلام

يحيّي الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ التظاهرات الطّلّابيّة لشعبنا في الأردن، الّذي انتفض بدايةً رفضاً لمحاولات التطبيع الأكاديمية الخليجية ـ الأردنية مع الاحتلال، ويشيد بتحركّات الطلاب والهيئات التّعليمية والنقابات ولجان مقاومة التطبيع الأردنية الّتي احتجّت بغضب، ومنعت تمدّد المشاريع المسمومة في الأوساط الطّلّابيّة وباقي الجامعات.

كما يعوّل الحزب على الوعي الشّعبيّ النّوعيّ في الأردن، الّذي انتفض بالأمس لإسقاط اتّفاقيّة الغاز واتّفاقيّة تبادل الكهرباء والماء مع الدولة اليهودية الزائلة، تلك الاتفاقيّة التي تضع أمن شعبنا في عمّان تحت رحمة كيان الاحتلال، الّذي يقايض الأردن بثروات ومقدّرات شعبنا ووطننا المسروقة من فلسطين. ويعلن الحزب اعتزازه بالصّوت الطّلّابيّ اللّافت الّذي خرج من الجامعات الأردنيّة كافّة، مطالباً الحكومة بإلغاء اتّفاقيّة «وادي عربة» الاستسلامية.

إنّ الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ إذ يتمسّك بالمقاومة المسلّحة ويرفض أي شكل من أشكال العلاقات مع هذا العدوّ الّذي يحتلّ أرضنا، ويسرق خيراتنا ومواردنا ويهجّر شعبنا، يطالب مع شعبنا الحكومة الأردنيّة بالتّراجع عن التّطبيع الاقتصادي والسّياسيّ وإلغاء اتفاقية «وادي عربة».

كما يدعو حكومات دمشق وبيروت، إلى التنبّه للأفخاخ التي ينصبها الاحتلال ورعاته الأميركيون عبر الإغراءات لمدّ لبنان والشام بالغاز والكهرباء من مصادر مشبوهة، لا سيّما «خط الغاز العربي» وشبكة الكهرباء الأردنية، اللذين يختلط فيهما الغاز العربي بالغاز الفلسطيني المسروق.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى