تشييعٌ حزبيّ للرّفيق أسعد نصر: وداعٌ يليقُ بالمناضلين

شيّع الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ الرّفيق المُناضل أسعد صافي نصر إلى مثواه الأخير.

وقد أدّت فصائلُ من قوّات نسور الزّوبعة التّحيّة الحزبيّة للراحل وحَمَلَت أكاليل زهور في مقدّمتها إكليلٌ باسم رئيس الحزب الأمين ربيع بنات.

شارَك في التّشييع نائب رئيس الحزب لشؤون الانتخابات الأمين حسام العسراوي، عميد الدّفاع الأمين زياد معلوف، عميد العمل والشّؤون الاجتماعيّة الرّفيق عبّاس حميّة، عميد عبر الحدود الرّفيق محمد فرحات، عميد التّربية والشّباب الرّفيق مكرم الينطاني وعميد الإعلام الرّفيق فراس الشّوفي. كذلك، شاركَ في التّشييع منفّذ عامّ الغرب الرّفيق زهير الصّايغ، منفّذ عام المتن الأعلى الرّفيق منير صالحة ومنفّذ عام الشّوف الأمين غازي بو كامل، وحشدٌ من الرّفقاء والمواطنين من مديريّة الشّويفات وعدد من الفروع الحزبيّة.

إذ قام كاهن رعيّة #الشويفات الأب الياس كرم بالصّلاة على روح الرّفيق الرّاحل، ثمَّ تحدّثَ عن مزاياه وما عُرفَ عنه من أخلاق ومناقبَ، جعلت نفسه تفيض بالمحبّة لكلّ من عرفوه.

كما أدلى نائب رئيس الحزب الأمين حسام العسراوي بشهادة حزبيّة بالفقيد، مُشيدًا بشجاعته وبسالته في المعارك الّتي خاضها الحزب على جبهات تحرير بلادنا من التّقسيمييّن والانعزالييّن.

أمّا كلمة العائلة فألقتها الرّفيقة سحر أسعد نصر، فيما تقبّلت الرّفيقة نظام صعب نصر، بصلابة وكبرياء، التّعازي برحيل شريك حياتها إلى جانب سائر أفراد العائلة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير