رئيس الحزب القومي: نسمعُ أنينَ شعبِنا في كل مكانٍ، وفي عكار تحديدًا، الأنينَ والألمَ يخنُقُ صُدورَنا، والفقرَ والعَوَزَ والجوعَ الذي باتَ يرزَحُ شعبُنا تحتَهُ هو نتيجةٌ حتمية للانفصالِ الاقتصاديّ عن الشامِ ولسياساتِ الدّولةِ الغائبةِ، وللاستدانَةِ وضربِ القطاعاتِ المُنتجةِ وللمُحاصَصَةِ الطائفيةِ وتحكُّم سلطةِ المصارفِ والكارتيلاتِ بحياةِ الشعبِ والقرارِ الاقتصادي #عكار_تزهر_في_آذار #آذار_أول_الضوء #أنطون_سعاده

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير