عمدة شؤون البيئة تنظّم مسيراً على سفوح صنّين

اختتاماً لأنشطتها الصّيفيّة، نظّمت عمدة شؤون البيئة في الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ، بالتّعاون مع منفّذيّة المتن الشّماليّ ومؤسّسة سعاده للثّقافة، مسيراً بيئيّاً على سفوح جبل صنّين في بلدة بسكنتا.

شارك في المسير عدد يفوق الثّلاث مئة من القوميّين الاجتماعيّين والمواطنين من مختلف الفئات العمريّة من منفّذيّات المتن الشّمالي، بيروت، طرابلس، البترون، الشّوف، المتن الأعلى، الغرب، بعلبك، زحلة، النّبطيّة ومديريّة الجامعة اللّبنانيّة المستقلّة.

وقد بلغ طول المسار سبعة كيلومترات، وتخلّل المسير نقاشات مع عميد شؤون البيئة في الحزب الرّفيق حسن فقيه، في شؤون بيئيّة وثقافيّة إضافةً لشرح عن تاريخ المنطقة، طبيعتها وطابعها التّراثي، جبل صنّين وأهمّيّته، المعاصر الأثريّة وزراعة العنب، زراعة القمح التاريخيّة، التنوّع الايكولوجي في المنطقة والهندسة البيئيّة فيها.

نهاية المسار أوصلت المشاركين إلى «ميدان صنّين» حيث تشاركوا الأطعمة القرويّة وتطيير الطائرات الورقيّة على وقع الأهازيج الشّعبيّة والأناشيد الحزبيّة، وكان ختام النشاط بكلمة ألقتها رئيسة مؤسّسة سعاده للثّقافة الرّفيقة ضياء حسّان، أعلنت فيها عن مشاريع المؤسّسة المقبلة.

اظهر المزيد

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى