مراسلات حول بعض المسائل السياسية – تصريح هامّ للزعيم

 النشرة الرسمية للحركة القومية الاجتماعية،

(يوم الخميس الواقع في 13 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي استقبل الزعيم في مكتبه السيد يوسف ملك، الصحافي السوري الكلداني، الذي توجه إلى الزعيم ببعض سؤالات عن قضايا ومسائل قومية اجتماعية عامة. وعلى أثر هذه المقابلة وجّه السيد يوسف ملك في 16 نوفمبر/تشرين الثاني، رسالة إلى الزعيم بالغة الإنكليزية يرجوه فيها إعطاء جواب على أسئلة تتعلق بالأكراد في شمال سورية ومشروع “كردستان” الذي يدعون إليه وتحاول بعض الدول الأجنبية أن تسندهم لتحقيقه. وقد تلطّف الزعيم فأجاب على أسئلة السيد ملك في كتاب وجّهه إليه وإننا نثبت، في ما يلي، أسئلة السيد ملك وأجوبة الزعيم عليها بالأصل الإنكليزي والترجمة العربية).

النقاط الست

أولاً: هل تكوّن كردستان العراقية جزءاً من سورية؟

ثانياً: ألا يشكّل الأكراد قومية مميزة عن قومية السوريين؟

ثالثاً: هل ضم كردستان الجنوبية التي تحت الحكم العراقي حالياً، ضمن حدود “الهلال الخصيب”، يهمل نهائيًّا كردستان الشمالية (تركية) والشرقية (إيران) المحكومتين حالياً ضد رغبات الشعب الكردي وحاجاته وضد مبدأ حرية تقرير المصير؟

رابعاً: هل يكوّن الأكراد، في نظركم، أمة تختلف عن سائر الأمم في شرقنا؟ وإلا فما هي السلطة التي تخولنا غير هذا الاستنتاج؟

خامساً: إذا لم يكن صهر اليهود ممكناً ألا ترون أنّ صهر الأكراد أصعب إمكانية للأسباب نفسها المتجسدة في المبدأ المذكور بما يختص باليهود وبالنظر إلى أنّ التاريخ القديم والحديث – قد دلّ، بصورة لا تقبل الشك، على أنّ القومية الكردية لا تخضع برضاها لأية سلطة غير كردية؟

سادساً: هل يعارض حزبكم في إعادة تأسيس دولة كردية ضمن حدود الأراضي ذات الأكثرية الكردية المعروفة بكردستان؟

الإمضاء: يوسف ملك

جواب الزعيم

أولاً: إن حدود العراق الحالية هي ضمن حدود الأرض السورية حدود سورية الطبيعة.

ثانياً: لا مجال ضمن حدود سورية إلا لقومية واحدة فقط – هي القومية السورية.

ثالثاً – رابعاً – خامساً – سادساً: كل المسائل الإتنية والسياسية التي تنشأ خارج حدود سورية القومية الاجتماعية هي مسائل خارجية وهي إذن مسائل تتعلّق بالسياسة الخارجية. وفي هذه القضية المعيّنة نحن على استعداد للنظر في أية مطاليب جماعة إتنية أو أية دولة لما هو حق ولما من شأنه أن يساعد في إنشاء علاقات إنترناسيونية أفضل في الشرق الأدنى.

(في 23/12/1947)

الإمضاء: أنطون سعاده

Mr. Yusuf Malak, editor of the now suspended assyrian newspaper Athra has sent to the Zaim a letter dated Nov. the 16th. 1947, containing “six points” which received the attention of the Zaim and was answered in a letter dated Dec.23, 1947. The above mentioned “six points” together with answer are pub-lished as follows:

The Six Points

1- Does Iraki Kurdistan form a part of Syria?

2- Do the Kurds form no distinct nationality from that of the Syrians?

3- Does the inclusion of southern Kurdistan, now placed under Iraqi domination, within the suggested limits of the “Fertile Crescent”, abondon def-initely northern (Turkey) and Eastern (Persia) Kurdistan now ruled contrary to the wishes and needs of the Kurdish people, as well as to the principle of self determination?

4- Do the Kurds, in your opinion, form a nation quite different from all others in our East? If not, what authority have we to conclude otherwise please? 5- If the Jews cannot be assimilated (principle 4, page 17, 4th. edition) don’t you think that assimilation of the Kurds is more unfeasible for the same reasons embodied in the above principle as regards Jews and that histo ancient and modern-has shown, without a shadow of doubt, that Kurdis I. nationalism will willingly yield to no authority other than Kurdish? the frontiers of the predominantly Kurdish territories known as Kurdistan?

6- Will your party oppose the re-establishment of a Kurdish state within Sigd. Yusuf Mala

The Zaim’s answer

1- The present boundaries of Irak are within the limits of the Syrian ter-ritory-of natural Syria.

2-Within the boundaries of Syria there can be one nationality only-the Syrian nationality.

3-4-5-6- All ethnological and political questions arising outside the lim-its of Social-Nationalist Syria, are foreign questions and, therefore, questions of foreign policy. In this claims of any ethnic group and any state to what may be right and may, help to establish better international relations in the Near-East.

Zaim’s Signature

بيروت، المجلد1،
العددان 3 و4، 15/12/1942 و1/1/1948

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير