منفّذيّة السَّلَمِيّة تُحيي الأوّل من آذار: إلى العمل بكلّ عزيمة وإخلاص

أقامت منفّذيّة السَّلَمِيّة احتفالًا رسميًّا ونشاطًا اجتماعيًّا احتفاءً بأعياد آذار، تضمّن النّشاط لقاء حواريًّا ومنافسة ودّيّة في كرة القدم واختتم بغداء جماعيّ.

بدأ الاحتفال بالنّشيد الرّسميّ للحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ، تلته كلمة ناظر الإذاعة الرّفيق محمد الشّعراني، حيث تضمّنت معاني الاحتفال الّذي شمل عدّة مناسبات آذاريّة هي الأوّل من آذار وعيد المعلّم وعيد الأمّ، ثمّ تلا بيان عمدة الإذاعة بمناسبة الأوّل من آذار، بعدها قدّم المنفّذ العامّ الرّفيق علي الشيخ حيدر عرضًا للواقع الحزبيّ في المتّحد، وشرح أسباب التّأخّر في إقامة احتفال آذار وأهميّة العودة للعمل الحزبيّ بكلّ إخلاص وعزيمة صادقة.

بعد ذلك، قدّمت الزَّهرتان جلنار داؤود ومي داؤد رقصة ثنائيّة جسّدت سعادة القوميّين بإحياء هذه المناسبة، فيما قدّمت الزّهرتان جودي وهايدي الشّعراني لوحة راقصة مع أغنية “سورية يا بلاد العزّ”.

بعد الاحتفال، بدأ النّشاط الاجتماعيّ بجلسة حوار فكريّ أظهر خلالها الرّفقاء شغفًا للخوض في أعماق العقيدة، وكان لحضور الرّفيقين أسعد حافظ ويوسف عادلة، وهما من الرّعيل الأوّل، أثرًا طيّبًا في إغناء الجلسة الحواريّة، من خلال سرد الذّكريات والتٍجارب الّتي ترفد الرّفقاء بمزيد من الخبرات في العمل الحزبيّ.

تبع الجلسة منافسة في لعبة كرة القدم جرت على أرض الملعب الّذي استضاف الاحتفال، وهو ملعب خاصّ للرفيق أمين عبيدو.

بعد المباراة، اشترك الرّفقاء في تحضير “الهريسة” وهي أكلة شعبيّة تعبّر عن بيئة المتّحد، تمّ تحضيرها بإشراف الرّفيق حيدر المربط.

حضر اللّقاء عدد من رفقاء المتّحد وهيئة المنفّذيّة ومديري المديريّات، وقد نظّم الاحتفال والنّشاط ناظر الماليّة الرّفيقة سوسن الملا وناظر الإذاعة الرّفيق محمد الشّعراني والرّفيق خضر داؤد.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى