منفّذيّة الشّوف تختتم نشاطاتها الصّيفيّة

إختتمت نظارة التّربية والشّباب في منفذيّة الشّوف نشاطاتها الصّيفيّة بنشاطٍ إذاعيّ، ثقافيّ وترفيهيّ للطّلبة الثانويّين والجامعيّين، وذلك نهار السبت 2021/10/9، على أرض المخيّم في بعقلين.

حضر النّشاط عميد التّربية والشّباب الرّفيق حسن جابر، عميد الدّراسات والتّخطيط الرّفيق آلان زغيب، العميد جاد ملكي، وكيل عميد التّربية والشّباب الرّفيق حسن رعد، وكيل عمدة العمل الرّفية لبنى الحسنيّة، منفّذ عامّ الشّوف الرّفيق شادي راجح، هيئة المنفّذيّة وطلبة المنفّذيّة.

تخلّل النّشاط صفّ إيذاعيّ قدّمه العميد آلان زغيب وصفّ إعلامي قدّمه العميد جاد ملكي.

كذلك كان هناك نقاش بين عميد التّربية والشّباب والطّلبة عن أهمّية دورهم في حمل قضية الحزب والأمّة لا سيّما وأنّهم عاملاً مؤثّرًا خاصّةً عند الشّباب، وشدّد جابر على “ضرورة عملهم في متّحداتهم بالطريقة الصّحيحة والواعية لأنّهم هم مستقبل هذا الحزب وهذه الأمّة”.

كما وتخلّل النّشاط استراحة غداء وفقرة ترفيهيّة قامت هيئة نظارة التّربية والشّباب بتقديمها عبارة عن أسئلة إيذاعيّة وثقافيّة عن الحزب وتاريخه تنافس الطّلاب على الإجابة عليها.

إختتم النّشاط بسهرة نار، تضمّنت أناشيد حزبيّة أنشدها الطّلبة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير