وقفة وطنيّة من أجل فلسطين في صور

نظّمت وسائل الإعلام اللّبنانيّة في منطقة صور وقفة وطنيّة من أجل فلسطين أمام مكتب الوكالة الوطنيّة للإعلام في مركز باسل الأسد الثّقافيّ في المدينة، حضرها ممثّلون عن الأحزاب المقاوِمَة، عاملون في وسائل إعلام في منطقة صور وعدد من الفعاليّات.

وألقى الرّفيق محمد سرحان كلمة أكّد فيها أنّ مسألة فلسطين هي محور الصّراع الوجوديّ مع الصّهاينة ومن خلفهم القوى الاستعماريّة، فمؤسّس حزبنا أنطون سعاده حذّر من مخطّطات الصّهيونيّة العالميّة منذ مطلع القرن الماضي، والخطر الّذي تشكّله على بلادنا، ما لم نهبّ لمجابهتها كشعب واحد ذو عصبة واحدة.

وشدّد سرحان على أهمّيّة الدّور الموجب على الإعلاميّين القيام به في إيصال حقيقة ما يجري في فلسطين، وتشكيل الوعيّ لدى شعبنا والرّأيّ العامّ العالميّ بالمسالة الفلسطينيّة، وتسليط الضّوء على جرائم الاحتلال وممارساته.

وتحدّث باسم الإعلاميّين في منطقة صور الإعلاميّ قاسم صفا، موجّهًا التّحيّة للانتفاضة وشهداء فلسطين، إذ اعتبر أنّ انتفاضة شعبنا في فلسطين المحتلّة ترسم عبر دماء الشّهداء والأطفال الأبرياء أكبر لوحة نضاليّة، معبرّة عن رفضها التّامّ للاحتلال وتمسّكها بأرضها، مؤكّدًا أنّ دور الإعلام جوهريّ في فضح جرائم الاحتلال.

وتكلّم المسؤول الإعلاميّ لحركة أمل في إقليم جبل عامل علوان شرف الدّين قائلًا: “تحيّة للمقاومين الأبطال يهزّون كيان العدوّ ويذكّرونه بإقامة مؤقتة قسريّة على هذه الأرض”، فهذه الأرض ستعود إلى أهلها بفعل إرادة وتضحيات المقاومين.

وتحدّث عن المكتب الإعلاميّ لحزب الله في المنطقة الأولى يوسف مغنيّة، مؤكّدًا أنّ فلسطين تحيا بالمقاومة، هذه المقاومة الّتي راكمت قوّتها وخبراتها، باتت اليوم حاضرة على امتداد السّاحات لضرب الصّهاينة ومشاريعهم.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير