45 عامًا على مجزرة عينطورة.

وكما وقفَ رفقاؤنا الشّهداء بوجه التّقسيمييّن والانعزالييّن والأعداء، سوف تبقى صدورُنا نارًا بوجهِهم كلّما حانَت ساعةُ توجيهاتِ مُشغّليهم

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى