الحزب يدعو لرفض الكابيتال كونترول

عقد مجلس العمد في الحزب السوري القومي الاجتماعي جلسته الاسبوعية بتاريخ 16-11- 2022, برئاسة رئيس الحزب الأمين ربيع بنات، و أصدر البيان الآتي :

يؤكد الحزب السوري القومي الاجتماعي رفضه القاطع لإقرار “الكابيتال كونترول” الذي تسعى إليه السلطة السياسية لتمريره في المحطّة الأخطر والأصعب من تاريخ لبنان. ويعتبر الحزب أنّ إقرار خطة التعافي الشاملة كان ضرورةً مُلحّة منذ بداية الأزمة لضبط ومنع تهريب الأموال وحماية أمن المجتمع، إلّا أنّها باتت اليوم تشكل ذريعة سخيفة للمتآمرين والضالعين في ضرب ما تبقى من بوادر عافية للنهوض، وما حصل من تلاعب وسرقة للأموال التي استثمر فيها المواطنون في القطاع المصرفي هو دليل سرقة منظمة وموصوفة وبرعاية جهة خارجية تمعن في زعزعة بنية المؤسسات في لبنان، وتشكل عامل حصانة وقوة لتلك المنظومة التي تبدو أكبر من الجميع.

من هنا، يؤكّد الحزب السوري القومي الاجتماعي على موقفه، بما لا لبس فيه، كونه إلى جانب المواطنين الشرفاء المسروقة أموالهم، ضدّ عصابات السرقة والتهريب والتجار ومنظومة إفقار الشعب على حساب مصالح فئة محددة من الناس.

أمام هذه الوقائع، التي يغفل من يدّعون الحرص على حقوق الشعب، عن مصارحته بها، لا يجد الحزب السوري القومي الاجتماعي نفسه إلّا في موقع الدفاع عن الشعب الذي هو منه.
وعليه، فهو يدعو النوّاب، الذين يفترض بهم تمثيل هذا الشعب إلى رفض تمرير “الكابيتال كونترول”، والتصدّي لخطة حصار الشعب اللبناني، التي في صلبها خطّة إقفاره، بالتعاون مع صندوق النقد الدولي تارةً، والبنك الدولي تارةً أُخرى، ويطالبهم بوضع خطة ترتكز على دعائم تصب في المصلحة الوطنية لا في حسابات الدول المانحة لأهداف وغايات باتت معروفة لدى الجميع.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى