منفّذيّة النّبطيّة في يوم الأرض: فلسطين هي قِبلةُ النّضال

وجّه منفّذ عامّ منفّذيّة النّبطيّة في الحزب السّوريّ القوميّ الاجتماعيّ الأمين حسن حاوي كلمة بمناسبة يوم الأرض.

وقال فيها إنّه “يوم الأرض، يوم فلسطين، كلّ فلسطين، مِن النّهر إلى البحر. إنّه يوم كلّ حبّةِ تُرابٍ مِن تُرابِ أرضنا الّتي اغتصبها اليهود، وعاثوا فسادًا بأرضِها وزيتونها وبُرتُقالها، بأطفالها، نِسائها ورِجالها”.

وإذ أكّد أنّ هذه الأرض “احتضنت تُراث شعبنا وهُويّته وحقّه في تقريرِ مصيره وسيادتِهِ”، أضاف أنّ “الّذين يرسمون بِإرادتهم وعزيمتهم ودمائِهم طريق العودة، لا مناصَ مِن تحقيق هدفهم طالما أنّ هناك طفلًا يرمُق المُحتلّ بازدراء ويرميهِ بحجر، وطالما أنّ هناك أُمًّا تحتضِن زيتونها وتُرضِع أطفالها حليب العِز، وتحتفِظُ بمفتاحِ منزِلها العتيق في صُرةِ ثيابها و تعتبِرهُ أغلى ما تملك”.

وأطلق الأمين حاوي نداءً إلى أهلنا في فلسطين ومخيّماتِ الشّتاتِ إنّ “التّاريخ لا يُسجّل الأماني ولا النِّيّات، بل الأفعال والوقائع”، فحافِظوا على وحدتِكم وهُويّتكم وأهدافِكم، فإنّكم ملاقون أعظم انتِصارٍ لأعظم صبرٍ في التاريخ”.

وخاطبَ السوريّين القوميّين الاجتماعيّين إنّ “فلسطين هي قِبلةُ نضالكم، وهي البوصلة التي تُحدّد الإتجاهِ الصّحيح والحقيقيّ للصراع، فاجعلوا قضيّتها حيّةً في وجدانكم، فعلاقتنا بالعدوّ كانت وستبقى علاقة الحديد بالنّار، وإنّ السِّلم بمفهومنا القوميّ الاجتماعيّ هو أن يُسلِّم أعداء الأُمّة للأمّة بحقِّها في الوجودِ والحياة”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الموقع قيد التّطوير