منفّذيّة اللّاذقيّة تنعى الرّفيق سيزار منسّى

“قد تسقط أجسادنا أما نفوسنا فقد فرضت حقيقتها على هذا الوجود”. سعاده

تنعى منفّذيّة اللاذقية إلى عموم السّوريّين القوميّين الاجتماعيّين في الوطن وعبر الحدود وفاة الرّفيق سيزار منسّى حداد عن عمر 47 عامًا.

انتمى الرّفيق الرّاحل إلى الحزب عام 2006 وكان له دورٌ اساسيّ على الصعيد الإداري في اللاذقية حيث تولىّ مسؤوليات عدّة منها مدير مديريّة الطّلبة الثانويين ومديريّة اللاذقيّة الثّالثة وهو عضوٌ في المجلس القومي ّ للحزب.

برحيل الرفيق سيزار يفقد الحزب أحد كوادره الملتزمة والمتفانية في سبيل نجاح النهضة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى